الكنز فـ الرحله

الكنز فـ الرحله

(1)
إحنا أساسا يا صديق إثبات وجود الله ..
هتقولى ليه ؟! .. هتلاقى رد ..
ما لكل شيئ فـ الدنيا ضد ..
وهيا دى إجابة السؤال ..
وانا وإنت فيه جوانا نقص ..
فـ طبيعى يبقى فيه كمال ..
صفة الكمال نفسها ..
محتاجه ليها إله ..
يبقى احنا إيه غير إننا .. إثبات وجود الله ! ..

(2)
هو إنت تعرف ربنا ؟! ..
يابنى السؤال بقى شيئ ممل ..
طب تعرف ايه قولى ..
ممكن يكون الكون سراب ..
مفهومك ايه عن خلق شيئ من شيئ أقل ..
وإزاى تفسر خلق آدم من تراب ..
بص الحكايه كلها ..
فيه حاجات تبان من نفسها ..
وانا برضه ممكن أفهمك بمنطق الورقه وقلم ..
أول قواعد فزيتك قالت ..
لا شيئ بيجى من عدم ..
طبق كده المبدأ على كل الوجود ..
هتلاقى لازم يبقى فيه خالق ..
وساعتها هتشوف الطريق ..
طبق كده المبدأ على الخالق ..
يابنى حقيقة ربنا مش خاضعه للمبدأ ..
طب قولى انت إزاى هيتطبق ..
وهو ليس كمثله أصلا شيئ ؟!

(3)
صاحب محتار فـ سؤال قالى ..
ربنا قادر ؟! ..
قولتله طبعا ..
قال يعنى بإيده فـ يوم يخلق للخلق إله تانى مكانه ؟! ..
قولتله بما إن الله قادر فـ ده يبقى طبيعى فـ إمكانه ..
ومادمت آمنت انه القادر .. فمآمن إنه المتكبر ..
ودى حاجه مهيش قابله لـ تشكيك ..
والله بما إنه المتكبر ميحبش ليه فـ الملك شريك

(4)
تِعرف مكان ربّنا ؟! ..
طب قُولّى فين هوّا ..
جاوب كده وإن فيه إجابه إثبت ..
فسكّت أكتر مما انا بسْكُت .. والعقل قام فكر ..
والقالب راح دور ..
فمسكت علقى وقولت متفكّرش ..
وناديت لقلبى تعالى متدوّرش ..
شوف ياصديقى الحكمه فـ وجود ربّنا ..
إنه هنا وموجود فـ كل الأمكنه ..
وبيبقى أقرب لينا دايما مننّا مع إنه جالس فـ السما عـ العرش ..

التعليقات

تعليق